وضع مركبة ستارلاينر الفضائية على قمة صاروخ أطلس استعدادًا لنقل الرواد

الكاتب: سامي -
وضع مركبة ستارلاينر الفضائية على قمة صاروخ أطلس استعدادًا لنقل الرواد
"وضع الخبراء مركبة ستارلاينر الفضائية التابعة لشركة بوينج، التي واجهت الكثير من المشاكل منذ إطلاقها لأول مرة في عام 2019، فوق صاروخ أطلس الخامس قبل رحلة تجريبية حاسمة غير مأهولة، وذلك استعدادا لأول إطلاق ينقل رواد فضاء للمحطة الدولية، ففي حال نجاح هذه الرحلة التجريبية، ستصبح مؤهلة لهذه الخطوة.
 
ووفقًا لما ذكرته صحيفة ""ديلى ميل"" البريطانية، كان من المفترض في الأصل أن تعمل الكبسولة جنبًا إلى جنب مع SpaceX Crew Dragon، ولكن حتى الآن لم تنقل سوى المركبة الفضائية التي يملكها إيلون ماسك رواد الفضاء إلى محطة الفضاء الدولية.
 
كانت هناك العديد من المشكلات مع Starliner منذ إطلاقها التجريبي الأول في عام 2019 حيث واجهت سلسلة من مشكلات البرامج وانتهى بها الأمر في المدار الخطأ، مما أجبرها على العودة إلى الأرض مبكرًا دون الالتحام بالمحطة.
 
يجب علي المركبة إكمال عملية إطلاق غير مأهولة بنجاح، والالتحام بالمحطة، والعودة إلى الأرض دون أي مشاكل قبل الموافقة على اصطحاب رواد فضاء.
 
كما أنه بعد سلسلة من التأخيرات، من المقرر إجراء هذا الاختبار الثاني في 19 مايو، وقبل الإطلاق، تم وضع Starliner على صاروخ United Launch Alliance Atlas V في مرفق التكامل الرأسي في محطة Cape Canaveral Space Force في فلوريدا.
 
إذا سارت عملية الإطلاق كما هو مخطط لها، فمن المحتمل أن يتم السماح لـ Starliner بنقل ناسا ورواد الفضاء الأوروبيين واليابانيين إلى محطة الفضاء الدولية في المستقبل القريب.
 
 

"
شارك المقالة:
64 مشاهدة
هل أعجبك المقال
0
0

مواضيع ذات محتوي مطابق

التصنيفات تصفح المواضيع
youtubbe twitter linkden facebook