تطبيق جديد لمشاركة الصور بدون فلاتر.. تعرف عليه

الكاتب: سامي -
تطبيق جديد لمشاركة الصور بدون فلاتر.. تعرف عليه
"ظهر مؤخرًا تطبيق جديد لمشاركة الصور لكنه لا يُشبه مواقع التواصل الاجتماعي الأخرى التي نعرفها، التطبيق يسمى ""بي ريل""، أي ""كن على طبيعتك"" - ورغم أنك ربما لم تسمع به من قبل، إلا أن الكثير من الشباب والشابات يشتركون فيه الآن. ارتفعت نسبة المستخدمين الشهريين النشطين فيه هذا العام بأكثر من 315 في المائة، وفقاً لبيانات من ""آب توبيا""، التي تتعقب الأداء وتحلله، حسب ما نقلته البيان الإماراتية عن تقرير لشبكة ""سي إن إن"".


ما هو ""بى ريل""؟
""بي ريل"" عبارة عن تطبيق وسائط اجتماعية يشجع المستخدمين على مشاركة جزء من حياتهم في الوقت الفعلي. تم إطلاقه في أوائل عام 2020 من قبل رائد أعمال في فرنسا، ولكن غالبية مستخدميه – 65 في المائة على الأقل – بدأوا في استخدامه هذا العام.
 
كما يوحي اسمه، فإن التركيز ينصب على ""الشكل الطبيعي"" والابتعاد عن التصنع. تتم دعوة المستخدمين مرة واحدة يومياً لمشاركة صورة لما يفعلونه في تلك اللحظة، مما يمنح الأصدقاء والآخرين لمحة عن حياتهم.
 
لا يحتوي التطبيق على ""فلاتر"" أو أزرار مخصصة لتعديل الصور. لذلك إذا كان شعرك في حالة من الفوضى في تلك اللحظة، فهذا ما سيراه الناس.
 
والنتيجة بعيدة كل البعد عن الصور المصقولة والمنسقة بشكل مفرط، التي تحظى بشعبية على منصات التواصل الاجتماعي الأخرى.
كيف يعمل التطبيق؟
مفهوم ""بي ريل"" بسيط. بمجرد تنزيل التطبيق، ستتلقى إشعاراً مرة واحدة يومياً يفيد بأن وقت ""بي ريل"" قد حان. هذا يعني أنه لديك دقيقتان لالتقاط ونشر صورة لما تفعله، مهما كان الأمر عادياً.
 
ليس هناك وقت محدد - يأتي الإشعار في أوقات متغيرة من اليوم - مما يزيد من غموض التطبيق.
 
وقالت الشركة في بيان، ""يتم إرسال الإشعارات الفورية في جميع أنحاء العالم في أوقات مختلفة كل يوم... طريقة اختيار الوقت كل يوم تعد سراً... لكنها ليست أمراً عشوائياً"".
 
هذا يعني أن الإشعار قد يصلك في أي وقت. عندما يحدث ذلك، يدعوك التطبيق لالتقاط صورة لما تفعله في تلك اللحظة. فهو يلتقط صورة مزدوجة - واحدة ذاتية وأخرى تعرض ما هو أمامك. لا يسمح التطبيق بنشر مقاطع الفيديو بعد.
 
والنتيجة هي موجز اجتماعي مليء بالصور غير المعدلة لأشخاص يقومون في الغالب بأشياء غير ساحرة - الاستلقاء في البيجامات، أداء الواجبات المنزلية، ركوب الحافلة، تحضير العشاء، وغيرها من الأمور اليومية العادية.
 
مع مشاركة واحدة فقط في اليوم، لا توجد فوضى في صور الأصدقاء للتمرير خلالها بلا تفكير. لا يمكنك مشاهدة منشورات الأصدقاء إلا إذا قمت بمشاركة صورة. يقوم بعض الأشخاص بإيقاف تشغيل مواقعهم لأسباب تتعلق بالخصوصية، نظراً لأن التطبيق يعمل في الوقت الفعلي.
ماذا يحدث إذا لم تنشر خلال دقيقتين؟
عند النقر فوق إشعار ""بي ريل""، الذي يتم تشغيله مرة واحدة في اليوم، تفتح الكاميرا داخل التطبيق جنباً إلى جنب مع ساعة عد تنازلي لمدة دقيقتين. لديك حتى نفاد الوقت لالتقاط صورة لما هو أمامك. في الوقت نفسه، تلتقط الكاميرا الخلفية صورة سيلفي.
 
سيشارك التطبيق كلتا الصورتين. يمكنك إعادة التقاط الصورة في أي وقت خلال دقيقتين ومشاركتها مع الأصدقاء عندما تكون جاهزًا.
 
يتيح ""بي ريل"" أيضاً للمستخدمين التقاط الصورة ونشرها في وقت لاحق من اليوم. ولكنه يمنح أصدقاءك معرفة عدد الساعات التي تجاوزت بها الإشعار الذي أُرسل لك.
 
 

"
شارك المقالة:
68 مشاهدة
هل أعجبك المقال
0
0

مواضيع ذات محتوي مطابق

التصنيفات تصفح المواضيع
youtubbe twitter linkden facebook