أمازون العمال أفضل حالًا بدون نقابة ومعدل إصابة الشركة يساء فهمه

الكاتب: سامي -
أمازون: العمال أفضل حالًا بدون نقابة ومعدل إصابة الشركة يساء فهمه
"قال آندي جاسي، الرئيس التنفيذي لشركة أمازون، إنه يعتقد أن التمثيل النقابي لن يفيد مجموعة عمال الشركة، مضيفًا ""أنه اختيار الموظفين ما إذا كانوا يريدون الانضمام إلى نقابة أم لا، لكن نعتقد أنه من الأفضل عدم القيام بذلك لسببين على الأقل"".
 
ووفقًا لما ذكره موقع ""business insider""، قال جاسي إن أمازون تُمكّن موظفيها وأن النقابة يمكن أن تؤثر سلبًا على علاقة العامل بمديرها، وإذا رأوا شيئًا يمكنهم القيام به بشكل أفضل للعملاء أو لأنفسهم، فيمكنهم الذهاب للاجتماع في غرفة، وتحديد كيفية تغييره، واصفًا هذه الإجراءات بالتمكين الذى لا يحدث عندما يكون لديك نقابة، سيكون الأمر أكثر بيروقراطية وأبطأ بكثير.
 
وكان في وقت سابق من هذا الشهر، صوت مستودع أمازون في جزيرة ستاتن بنيويورك لصالح إنشاء نقابة، إنه أول مستودع أمازون في الدولة ينضم إلى النقابات بنجاح.
 
 يقاتل العمال من أجل الحق في المساومة الجماعية على ظروف العمل بما في ذلك قضايا مثل معايير السلامة، والتدريب، والإجازات، والأجور، والمزايا.
 
الشركة في طور الطعن في هذا التصويت وقد شنت حملة طويلة ومكلفة ضد النقابات، وأنفقت الشركة 4.3 مليون دولار العام الماضي في محاولة لإلغاء أصوات النقابات في جزيرة ستاتن وبسمر بألاباما، وفقًا لملفات وزارة العمل، التي أوردتها سابقًا HuffPost.
 
قال جاسي إن الشركة تعمل منذ فترة طويلة من أجل الحصول على مزايا تنافسية ومقنعة للعمال، مستشهدة بالإجازة الوالدية المدفوعة التي تبلغ مدتها 20 أسبوعًا وبرنامج اختيار المهنة للعاملين الذين يتطلعون إلى الالتحاق بالجامعة، ورفعت الشركة متوسط أجرها الأولي إلى 18 دولارًا في الساعة.
 
واجهت أمازون أيضًا تدقيقًا لمعدلات الإصابة المرتفعة في مراكز الوفاء بها، وكان أصدر مركز التنظيم الاستراتيجي (SOC) تقريرًا أظهر أن عمال مستودعات أمازون يعانون من إصابات خطيرة بمعدل ضعف معدل المنافسين الآخرين.
 
وتناول جاسي القضية في رسالة إلى المساهمين، حيث كتب جاسي ""معدلات الإصابة لدينا يساء فهمها في بعض الأحيان"".
 
قال الرئيس التنفيذي إن معدلات الإصابة في أمازون أعلى من شركات التخزين الأخرى، ولكنها أقل من شركات التوصيل، والتي قال إنها تجعل الشركة قريبة من المتوسط بالنسبة إلى أقرانها.
 
كتب جاسي: ""عندما بدأت وظيفتي الجديدة لأول مرة، قضيت وقتًا طويلاً في مراكز الوفاء لدينا ومع فريق السلامة، وآمل أن يكون هناك حل يمكن أن يغير الأرقام بسرعة.. لكنى مازلت لم أجد ذلك.""

"
شارك المقالة:
56 مشاهدة
هل أعجبك المقال
0
0

مواضيع ذات محتوي مطابق

التصنيفات تصفح المواضيع
youtubbe twitter linkden facebook