مفاتيح وكابلات شفرة مورس

الكاتب: سامي -
مفاتيح وكابلات شفرة مورس
تطور مفاتيح مورس Morse key:
أنواع مفاتيح مورس:
أولاً: مفتاح مورس المستقيم “Straight Morse key”:
ثانياً: المساحات الجانبية “Sideswipes”:
ثالثاً: مفتاح ميكانيكي شبه آلي “Mechanical semi-automatic keyed”:
رابعاً: المفتاح الإلكتروني “Electronic keyed”:
خامساً: أجهزة إرسال مدفوعة بالكمبيوتر “Computer driven senders”:

هناك عدة أنواع مختلفة من مفتاح مورس أو مفتاح “CW”، كما يمكن استخدام أنواع مختلفة من المفاتيح بطرق مختلفة، ويمتلك الأشخاص المختلفين متطلبات وتفضيلات مختلفة، كما قد يكون لدى الأشخاص مفتاحان من مفاتيح مورس متصلان بالتوازي لتحقيق المتطلبات المختلفة للمناسبات المختلفة، حيث تم تطوير كمية كبيرة من مفاتيح مورس بعضها مثالي لأنظمة التلغراف المبكرة والبعض للاتصالات اللاسلكية الحديثة ثنائية الاتجاه، وبعضها قابل لتطبيق العمل فيه على حد سواء.

 

تطور مفاتيح مورس Morse key:

 

تم تحسين مفتاح مورس من مفتاح “مراسلة” بسيط للغاية بواسطة التطورات التالية، بما في ذلك “Lever Correspondent” إلى مفاتيح الرافعة الفولاذية “Steel Lever Keys”، وكذلك العديد من إصدارات المفاتيح المستقيمة، حيث بدأت المساحات الجانبية في تقليل عدد الحركات المطلوبة، ولكن تم زيادة الخطأ الميكانيكي بعد ذلك، ممّا عمل على زيادة سرعات الإرسال بالإضافة إلى تقليل الضغط على المشغلين ومع انتشار الإلكترونيات على نطاق كبير تم إضافة مفاتيح إلكترونية تنتج كلاً من النقاط والشرطات، وهناك العديد من أجهزة الإرسال أو أجهزة الإرسال والاستقبال الجديدة التي تضمنت الإلكترونيات، وبالتالي لا تتطلب سوى مجداف “paddle” خارجياً.

 

أنواع مفاتيح مورس:

 

أولاً: مفتاح مورس المستقيم “Straight Morse key”:

 

مفتاح مورس المستقيم: هو الشكل التقليدي لمفتاح مورس الذي يحتوي على رافعة ويستخدم حركة لأعلى ولأسفل لعمل التلامس وكسره ومن ثم عمل النقاط والشرطات.

 

لا يزال مفتاح مورس المستقيم قيد الاستخدام على نطاق واسع من قبل العديد من عشاق مورس بما في ذلك مشغلي راديو هام، وهذا هو شكل مفتاح مورس الذي يربطه الجميع بتطبيقات الاتصالات اللاسلكية، كما إنّ المفتاح المستقيم هو تطوير لمفاتيح مورس الأولى، والتي تم استخدامها في أنظمة التلغراف القديمة، وعلى الرغم من عصر التكنولوجيا إلّا أنّها لا تزال فعالة للغاية، حيث يتكون المفتاح الأساسي من رافعة ذات محمل في المركز، كما يحتوي على مقبض على أحد طرفيه يتم تحريكه لأعلى ولأسفل لعمل اتصال وكسره، وبالتالي توفير الإشارة ذات المفاتيح.

 

فئات مفتاح مورس المستقيم:

 

1- مفتاح مورس للتحمل الثابت:

 

هذا النوع من مفتاح مورس المستقيم له جذور تصميمه في أوروبا، حيث تميل إلى أن تكون ثقيلة جداً وذات ذراع سميك ومصنوعة بشكل عام من النحاس، حيث يكون المحور غالباً مع محمل حوالي نصف إلى ثلثي طول الرافعة، كما يكون المقبض الذي يتم تقريبه بشكل عام في الواجهة الأمامية، وتكون جهات الاتصال الخاصة بعمل الدائرة وكسرها على الجانب السفلي من الرافعة بين المقبض والمحور، كما يتم تثبيت الجانب الآخر من جهة الاتصال على القاعدة.

 

في الطرف الآخر من الرافعة، يوجد تعديل للإيقاف وهذا يتحكم بحركة الرافعة، كما يوجد أيضاً زنبرك يحمل المفتاح في الوضع المفتوح عندما لا يكون الاتصال مطلوباً، حيث تسعى الإصدارات الحديثة من هذا النوع من مفتاح شفرة مورس إلى أن تتضمن كرات في محور الرافعة، وعلى الرغم من أنّ حركة الرافعة يمكن أن تكون صغيرة، إلّا أنّ استعمال هذه الكرات أو المحامل يمكن أن يكون له تأثير كبير على “إحساس” المفتاح وتشغيله.

 

غالباً ما يتم تثبيت المفتاح على قاعدة خشبية مع قسمين معدنيين منفصلين، بحيث يتم عزلهما عن بعضهما البعض، كما قد يكون مقبض المفتاح أعلى من سطح الطاولة من “50 مم” إلى “60 مم”، وقد يكون هذا عاملاً مهماً في اختيار استخدام هذا النوع من المفاتيح أو النوع الآخر.

 

2- مفتاح الرافعة الفولاذية:

 

تم تطوير مفتاح الرافعة الفولاذية لمشغلي التلغراف الأمريكيين، حيث يتم تمييزه بالقاعدة التي تكون بشكل عام بيضاوية وذراع فولاذي رفيع نسبياً، كما أتاح هذا مفتاح شفرة مورس خفيف الوزن وكان هذا مهماً لأنّ التلغرافين الأمريكيين كانوا عادةً متنقلين وأخذوا مفاتيحهم ومكبرات الصوت معهم، ووفقاً لذلك كانوا بحاجة إلى مفتاح خفيف الوزن، حيث كان “المقبض” مسطحاً بدرجة كبيرة وعموماً يكون فقط حوالي “20 مم” فوق سطح العمل.

 

جانب آخر من هذه المفاتيح هو أنّ لديهم شريط تمرير لتقصير جهات الاتصال، حيث كان هذا فعلياً مفتاح استقبال للإرسال كما لو كانوا يريدون تلقي الرسائل، حيث كان لا بد من اختصار مفتاحهم، بحيث تم تمكين الدائرة للطرف الآخر من الخط لإرسال الرسائل، أمّا بالنسبة لراديو الهواة الحالي وعمليات الاتصالات الراديوية الأخرى، يمكن استخدام جهات الاتصال هذه كموقع “مفتاح لأسفل” للتحكم إذا لزم الأمر، وعلى الرغم من أنّ معظم أجهزة الإرسال والاستقبال اللاسلكية الحديثة للهواة لها موضع ضبط خاص، وعلى الرغم من انخفاض الطاقة، فإنّ عملية “QRP” مع بناء المنزل معدات الاتصالات اللاسلكية، وهذا يمكن أن يكون مفيداً.

 

بالنسبة لمفاتيح مورس هذه، كانت المحامل على جانبي الرافعة الفولاذية ويتم ضبطها عادةً لضمان الوضع الصحيح والضغط على الرافعة لسهولة التشغيل، كما يُعد ضبط مفتاح مورس مهماً أيضاً، حيث يجب ضبط الفجوة بين جهات الاتصال لتناسب عملية الاتصال، وغالباً ما يتم استخدام فجوات أوسع للسرعات الأبطأ، حيث من الممكن أن يكون لديك وقت للحركة الإضافية، ويتم استخدام فجوات أضيق بكثير لسرعات أعلى، كما يجب أيضاً تثبيت المفتاح بحيث يتم دعم المعصم، وهذا أمر مهم عند تصور فترات طويلة من التشغيل.

 

“QRP” هي اختصار لـ “Q code used in radio communications”.

 

ثانياً: المساحات الجانبية “Sideswipes”:

 

كما اعتاد تلغراف مورس إرسال مورس لفترات طويلة، بدأوا يعانون من متلازمة تسمى تشنج التلغراف “Telegraphers Cramp”، والتي تُعرف اليوم بإصابة الإجهاد المتكرر، حيث كانت الخطوة الأولى في التغلب على هذا هي مفتاح مورس الجانبي، والمفهوم الأساسي لمفتاح “Sideswipes” هو أنّه يحتوي على جهتي اتصال، أحدهما على جانبي الموضع المركزي.

 

كما يمكن تحريك الرافعة من جانب إلى آخر لإنتاج النقاط والشرطات، حيث يمكن للمشغل عمل نقاط وشرطات على كلا الجانبين، كما يستغرق المفتاح وقتاً طويلاً في التعود عليه، ولأنّه لا يوفر نفس التحسينات في السرعة وسهولة الاستخدام مثل التطورات اللاحقة الأخرى، ونتيجةً لذلك يتم رؤية عدد قليل جداً من مفاتيح المساحات الجانبية هذه الأيام.

 

ثالثاً: مفتاح ميكانيكي شبه آلي “Mechanical semi-automatic keyed”:

 

كان مفتاح مورس شبه الأوتوماتيكي أو مفتاح “الخطأ” هو التطور التالي في سطر المفاتيح لتسهيل الإرسال وزيادة السرعات، حيث كان المفتاح يحتوي على مجاديف وعندما يتم تحريكه إلى اليسار، يتم الاتصال بالشرطات، وعندما يتم تحريكه إلى اليمين يتم ضبط ذراع اهتزاز في الحركة لإنشاء النقاط.

 

رابعاً: المفتاح الإلكتروني “Electronic keyed”:

 

المفتاح الإلكتروني: هو تطور إلكتروني للمفتاح الميكانيكي، حيث يحتوي الإصدار الأساسي على مجداف يقوم بإنشاء سلسلة من الشرطات عند تحريكها إلى اليسار والنقاط عند تحريكها إلى اليمين، كما قد يتم تضمين الإلكترونيات في “keyer” أو بشكل أكثر شيوعاً هذه الأيام داخل جهاز الإرسال والاستقبال، بحيث لا يلزم سوى “المجداف” خارجياً.

 

خامساً: أجهزة إرسال مدفوعة بالكمبيوتر “Computer driven senders”:

 

على الرغم من توفر مفاتيح إلكترونية كاملة، إلّا أنّ معظم أجهزة الإرسال والاستقبال اللاسلكية الحديثة تحتوي على إلكترونيات المفاتيح الموجودة في جهاز الإرسال والاستقبال ولا يلزم سوى المجداف، حيث يعمل ذلك على تبسيط التثبيت وتمكين الاتصالات اللاسلكية السريعة ثنائية الاتجاه باستخدام شفرة مورس.

شارك المقالة:
7 مشاهدة
هل أعجبك المقال
0
0

مواضيع ذات محتوي مطابق

مقالات عشوائية

هل هي طائرة أم قطار أم سوبرمان ؟ لا انها فقط بنتلي GT سبيد الجديدة
بنتلي تتطلع لتقديم سيارة مكشوفة جديدة بأعداد محدودة للغاية
دبي تشهد أول جناح فندقي خاص ببنتلي في الشرق الأوسط
لينكولن كونتيننتال الجديدة تقدم نفسها آسيوياً للمرة الأولي في بكين 2016
بنتلي بنتايجا تعرض في برج الحبتور بالإمارات بسعر مليون درهم
بنتلي كونتيننتال GT V8 S 2016 … التحليق بثمانية اسطوانات
بنتلي مولسان First Edition تظهر إحدي نسخها الخمسين في بكين 2016
بنتلي مولسان ليموزين قريباً في الإمارات لتواكب افتتاح أكبر صالة عرض في العالم
في الصين . . هذه لينكولن كونتيننتال Presidential 2017 الرئاسية
بنتلي كونتيننتال تتحول للوحة فنية لتكريم فن البوب البريطاني
لينكولن كونتيننتال 2017 تقدم بسعر يبدأ من 45.485 دولار مع باقات اختيارية عديدة
يمكنكم الآن السفر مثل الملوك بسيارة الملكة اليزابيت بنتلي مولسان
بنتلي كونتيننتال GT Black Speed الخاصة . . وجه آخر للوحشية باللون الأسود والأحمر
صالة عرض جديدة لبنتلي من الغسان للسيارات في الرياض
بنتلي فلاينج سبير بلمسات مانسوري . . أكثر قوة وبتعديلات خارجية أجمل وأكثر أناقة
التصنيفات تصفح المواضيع
youtubbe twitter linkden facebook