ما هي شفرة مورس Morse Code

الكاتب: سامي -
ما هي شفرة مورس Morse Code
تعريف شفرة مورس Morse Code:
تطور شفرة مورس Morse Code:
كيف يعمل مورس كود Morse Code؟
الأنواع الرئيسية لمفاتيح مورس:
أولاً: مفتاح مورس المستقيم “Straight Morse key”:
ثانياً: مفتاح ميكانيكي شبه آلي “Mechanical semi-automatic keyed”:
ثالثاً: المفتاح الإلكتروني “Electronic keyed”:
مزايا شفرة مورس:
أولاً: البساطة “Simplicity”:
ثانياً: عرض النطاق الترددي “Bandwidth”:
ثالثاً: النداء الدولي “International appeal”:

يسمح “Morse Code” للمشغل الماهر بالتواصل عندما تكون الظروف سيئة للغاية بالنسبة للاتصالات الصوتية التماثلية، حيث توجد أنظمة تعديل إشارة ضعيفة يمكنها توفير روابط صلبة عندما تكون الإشارة أقل بكثير من مستوى الضوضاء، ولكنّها تتطلب معالجة الكمبيوتر في كلا الطرفين وغالباً ما توفر معدلات نقل بيانات بطيئة للغاية، أمّا بالنسبة للاتصالات التماثلية التي يتم تشغيلها يدوياً، فإنّ شفرة مورس هي مفتاح الموجة المستمرة على إيقاف أو التشغيل.

 

تعريف شفرة مورس Morse Code:

 

شفرة مورس “Morse Code”: هي نظام لتمثيل حروف الأبجدية والأرقام وعلامات الترقيم بترتيب النقاط والشرطات والمسافات، حيث يتم إرسال الرموز كنبضات كهربائية ذات أطوال مختلفة أو إشارات ميكانيكية أو بصرية مماثلة، مثل الأضواء الوامضة، وهي شكل راسخ من أشكال الاتصال، حيث تم استخدامه على نطاق واسع لأكثر من قرن وقدم قيمته في مجموعة متنوعة من المجالات من أنظمة التلغراف الأرضية إلى الاتصالات اللاسلكية.

 

أصبح استخدام شفرة مورس أقل بكثير ممّا كان عليه من قبل، لكن النهاية السفلية للعديد من نطاقات راديو هام “ham radio” لا تزال مليئة بالعديد من نطاقات الراديو التي تتواصل باستخدام شفرة مورس وبالإضافة إلى ذلك، تستمر العديد من الخدمات التي تستخدم الاتصالات الراديوية تدرب مستخدميها على شفرة مورس في حالة الحاجة إليها في الاتصالات اللاسلكية الأخيرة، وقد تستخدم العديد من إشارات الراديو والعناصر المماثلة شفرة مورس لتعريف أنفسهم، وبهذه الطرق لا يزال رمز مورس حياً ومستخدماً على نطاق واسع، حتى بعد أكثر من “150 عاماً” منذ استخدامه لأول مرة.

 

تطور شفرة مورس Morse Code:

 

اخترع الفنان والمخترع الأمريكي “صمويل إف بي” أحد أنظمة شفرة مورس في الولايات المتحدة خلال 1930م للإبراق الكهربائي، حيث تم وضع متغير يسمى رمز مورس الدولي من قبل مؤتمر الدول الأوروبية في عام 1851م لحساب الحروف ذات علامات التشكيل، كما بقي قانون مورس الدولي، باستثناء بعض التغييرات الطفيفة في عام 1938م، كما هو منذ إنشائه أي لم تتخلى صناعة التلغراف الأمريكية أبداً عن شفرة مورس الأصلية، ولذلك استمر استعمالها حتى انتشار الطابعات عن بُعد في عشرينيات وثلاثينيات القرن الماضي.

 

تم استخدام رمز مورس الدولي في الحرب العالمية الثانية وفي حربي كوريا وفيتنام، كما تم استخدامه بكثافة من قبل صناعة الشحن ولسلامة البحار حتى أوائل التسعينيات، وعلى الرغم من أنّ راديو الهواة لم يشكل سوى جزء صغير من استخدام شفرة مورس، إلّا أنّه قام بإعداد مئات المشغلين للخدمة العسكرية في الاتصالات، وفي أوائل العقد الأول من القرن الحادي والعشرين، أسقطت معظم البلدان القدرة على فك شفرة مورس من متطلبات الحصول على ترخيص راديو هواة.

 

كيف يعمل مورس كود Morse Code؟

 

في أيام التلغراف، يمكن إرسال رسالة باستخدام سلك واحد وإرجاع الأرض، وبالنسبة للاتصالات الراديوية يمكن تنفيذها عن طريق تشغيل وإيقاف الإشارة المرسلة أو الناقل، كما تتكون شفرة مورس نفسها من عنصرين “نقطة وشرطة”، وتم تكوين الأحرف المختلفة والأرقام والشخصيات الأخرى من خلال الجمع بين هذين العنصرين في مجموعات مختلفة، وحسب التعريف طول النقطة هو وحدة واحدة وطول الشرطة ثلاث وحدات، أمّا المسافات بين النقاط والشرطات المتجاورة طولها وحدة واحدة، والفجوة بين الحروف بطول ثلاث وحدات وبين الكلمات سبعة، وغالباً ما يتم تمثيل النقطة بكلمة “di” والشرطة بواسطة “dah” تميل إلى تمثيل الصوت بسهولة أكبر.

 

يستخدم رمز مورس الدولي مجموعات من النقاط والشرطات القصيرة لجميع الأحرف، بالإضافة إلى ذلك يستخدم قانون مورس الدولي شرطات ذات طول ثابت بدلاً من الأطوال المتغيرة المستخدمة في شفرة مورس الأصلية، فعلى سبيل المثال يتم توصيل إشارة الاستغاثة العالمية “SOS” بثلاث نقاط وثلاث شرطات “-” وثلاث نقاط “.”، حيث أنّه ثلاث نقاط “…” تشير إلى “S” وثلاث شرطات “—” تدل على “O”.

 

عند استعمال شفرة مورس، يتم استعمال الاختصارات والرموز على نطاق كبير، وفي حين أنّ هذا قد يجعل من الصعب فك تشفير أي رسائل بالنسبة للوافد الجديد إلى راديو هام، يتم تقليل الرموز بسرعة والتعرف على قيمتها، حيث أنّها توفر وسيلة قوية للغاية للتواصل بسرعة ودقة، وباستخدامها غالباً ما يتم العثور على أنّه يمكن إرسال المعلومات الفعلية بالسرعة نفسها تقريباً كما لو تم إرسالها عبر الكلمة المنطوقة.

 

يفرض استخدام الرموز شكلاً أكثر إيجازاً للاتصال بصرف النظر عن السماح بإرسال عدد أقل من الرسائل والميزة الأخرى لاستخدام هذه الرموز هي أنّها تمكن مشغلي راديو هام الذين قد لا يكونون قادرين على التحدث باللغة الإنجليزية أي اللغة الأكثر انتشاراً على الهواء، من التواصل مع عدد أكبر بكثير من الناس كما باستخدام الرموز، من الممكن التواصل مع محطات إذاعية أخرى “ham radio” بسهولة تامة مع الحد الأدنى من المعرفة باللغة الإنجليزية.

 

“SOS” هي اختصار لـ “Save Our Ship”.

 

الأنواع الرئيسية لمفاتيح مورس:

 

هناك مجموعة كبيرة ومتنوعة من مفاتيح مورس التي يمكن استعمالها لإرسال شفرة مورس، حيث لا يقتصر الأمر على اختلاف أشكال وأحجام مفاتيح مورس الأساسية أو المستقيمة فحسب، بل توجد أيضاً مفاتيح ميكانيكية وإلكترونية أو مفاتيح مورس تجعل الإرسال أسهل وأسرع، وعلى الرغم من توفر المفاتيح الإلكترونية الكاملة، إلّا أنّ معظم أجهزة الإرسال والاستلام اللاسلكية الحديثة تحتوي على إلكترونيات المفاتيح الموجودة في جهاز الإرسال والاستقبال ولا يلزم سوى المجداف، وهذا يبسط التثبيت ويتيح اتصالات لاسلكية سريعة ثنائية الاتجاه باستخدام شفرة مورس.

 

أولاً: مفتاح مورس المستقيم “Straight Morse key”:

 

مفتاح مورس المستقيم: هو الشكل التقليدي لمفتاح مورس الذي يحتوي على رافعة ويستخدم حركة لأعلى ولأسفل لعمل التلامس وكسره ومن ثم عمل النقاط والشرطات، وكان أيضاً النوع الأول من مفتاح مورس الذي يتم استخدامه.

 

ثانياً: مفتاح ميكانيكي شبه آلي “Mechanical semi-automatic keyed”:

 

مفتاح ميكانيكي شبه آلي: هو المفتاح الذي تم تطوير مفتاح مورس شبه التلقائي للتغلب على إصابة تُعرف باسم يد التلغراف، لكنّه اليوم يعرف باسم إصابة الإجهاد المتكررة “RSI”، وكان المفتاح يحتوي على مجاذيف “paddle” وعندما يتم تحريكه إلى اليسار يتم الاتصال بالشرطات، وعندما يتم تحريكه إلى اليمين يتم ضبط ذراع اهتزاز في الحركة لإنشاء النقاط.

 

على الرغم من أنّ التعلم استغرق بعض الوقت إلّا أنه قلل من حالات يد التلغراف وأتاح تشغيل أسرع بكثير، حيث كان “Vibroplex” أحد المفاتيح الأولى من هذا النوع، ولا يزال من الممكن الحصول عليها حتى يومنا هذا.

 

“RSI” هي اختصار لـ “Repetitive Strain Injury”.

 

ثالثاً: المفتاح الإلكتروني “Electronic keyed”:

 

المفتاح الإلكتروني: هو تطور إلكتروني للمفتاح الميكانيكي، حيث يحتوي الإصدار الأساسي على مجداف “paddle” يقوم بإنشاء سلسلة من الشرطات عند تحريكها إلى اليسار والنقاط عند تحريكها إلى اليمين، كما تحتوي أدوات المفاتيح الأكثر تقدماً على اثنين من المجاذيف بجوار بعضهما البعض لتوفير وظيفة “ضغط”، حيث يتم إنتاج نقاط وشرطات بديلة، حيث عُرفت هذه لأول مرة باسم ضغط المفاتيح ولكن اليوم تُعرف عموماً باسم “iambic keyed”.

 

هذه هي الأنواع الرئيسية من مفتاح مورس المستخدمة، حيث تستعمل تقنية الكمبيوتر أيضاً على نطاق واسع، والإعلان باستعمال البرنامج المناسب ويمكن تدوين الرسائل على لوحة المفاتيح ويتم إنتاج شفرة مورس الناتجة، كما تستطيع بعض البرامج أيضاً قراءة شفرة مورس، ولكن غالباً لا يكون هذا جيداً مثل الأذن البشرية في فك تشفير الرسالة في حالة وجود تداخل.

 

مزايا شفرة مورس:

 

أولاً: البساطة “Simplicity”:

 

البساطة تمنحها عدداً من المزايا، حيث تُعد المعدات الإجمالية المطلوبة للاتصالات اللاسلكية ثنائية الاتجاه واضحة نسبياً ممّا يجعلها مثالية لمنشئي الراديو، كما تتكون أجهزة إرسال راديو هام بسيطة من عدد قليل من المكونات الإلكترونية، وحيث يمكن تصنيع الترانزستورات “Transistors” والمقاومات “Resistors” والمكثفات “Capacitors“، وربما بلورة الكوارتز واستخدامها لإجراء اتصالات مع محطات راديو هام في كافة أنحاء العالم.

 

ثانياً: عرض النطاق الترددي “Bandwidth”:

 

معدل أداء الإشارات منخفض نسبياً وهذا يعني أنّه لا يشغل سوى عرض نطاق صغير، ممّا يعطي ميزتين هي أنّ عدداً كبيراً من المحطات يمكن أن يشغل جزءاً صغيراً من النطاق، وكما يمكن استخدام المرشحات الضيقة لتقليل مستوى الضوضاء والتداخل في الخلفية، إلى جانب هذا يمكن للدماغ البشري قراءة إشارات مورس عندما تكون أقل من مستوى الضوضاء المحيطة، ونتيجةً لذلك من الممكن نسخ إشارة مورس بقوة أقل من أي شكل آخر من أشكال الإرسال.

 

ثالثاً: النداء الدولي “International appeal”:

 

استخدام عدد كبير من الاختصارات والتنسيقات الرسمية لجهات اتصال راديو “ham” يعني أنّه يمكن استخدام “Morse” أو “CW” من قبل أشخاص من جميع أنحاء العالم، وحتى مع إتقان ضعيف للغات مثل اللغة الإنجليزية المنتشرة على نطاق واسع، وباستخدام الاختصارات القياسية يمكن إجراء الاتصالات الأساسية بمعرفة محدودة بلغة الشخص الآخر، كما قد لا يكون هذا ممكناً باستخدام أوضاع نقل أخرى.

 

“CW” هي اختصار لـ “Carrier Wave, or Continuous Wave”.

 

شارك المقالة:
6 مشاهدة
هل أعجبك المقال
0
0

مواضيع ذات محتوي مطابق

مقالات عشوائية

مايكروسوفت تطور كمبيوتر عملاقا قادرا على عرض التنبؤات الجوية من شارع لآخر
أجهزة كمبيوتر ويندوز تحصل على ميزة مهمة .. اعرف التفاصيل
بعد إعلان ووردبريس تعطيلها.. يعني إيه تقنية FLoC من جوجل لمواقع الويب
انستجرام تضيف الإعلانات إلى ميزة Reel.. اعرف التفاصيل
شاهد عرض نيزكى بالسماء يصل إلى ذروته بـ18 شهابا فى الساعة .. صور
علماء الفلك يكتشفون أقرب ثقب أسود إلى الأرض حتى الآن
إيلون ماسك يعرض أكبر جائزة تحفيزية في التاريخ للمخترعين
الكشف عن أصغر كاميرا فورية على الإطلاق .. اعرف التفاصيل
خبراء يحذرون من شريحة إيلون ماسك للدماغ وامتلاكها لأفكارنا
دراسة: رواد الفضاء يعانون من انخفاض فى المشاعر الإيجابية خلال مهماتهم
هليكوبتر ناسا تنجح فى إطلاق رحلتها الثانية عبر الغلاف الجوى للمريخ
6 معلومات عن أداة مستكشف ناسا لإنتاج أكسجين على سطح المريخ
تعملها إزاى؟.. كيفية تثبيت Minecraft shaders وتحويل رسومات اللعبة
SpaceX تنفى حدوث أى اقتراب بين أقمارها الصناعية و OneWeb فى المدار
انبعاثات الكربون العالمية قد تشهد ثانى أكبر زيادة فى التاريخ هذا العام
التصنيفات تصفح المواضيع
youtubbe twitter linkden facebook