ما هو نظام PACTOR

الكاتب: سامي -
ما هو نظام PACTOR
"تعريف نظام PACTOR:
طول ومسافة PACTOR:
تكوين الحزمة ومعدل الباود في نظام PACTOR:
بدء الارتباط في PACTOR:
تغيير السرعة والاتجاه في PACTOR:

يمكن اعتبار “PACTOR” أنّه مزيج من وضعين رقميين سابقين ، راديو الحزمة و”AMTOR“، حيث يوفر “PACTOR” إنتاجية محسنة؛ لأنّ سرعة نقله تتكيف مع جودة الارتباط ويستخدم أحرف “Huffman” المضغوطة، كما يعمل “PACTOR” عبر روابط أحادية الاتجاه ويستخدم بروتوكول طلب التكرار التلقائي “ARQ”، مع كل حزمة بيانات فردية بإشارة تحكم قصيرة “CS”، حيث توفر بعض تطبيقات “PACTOR” ميزة “Memory-ARQ” لتحديد وتخزين القوة النسبية لكل بت مستلم.

 

تعريف نظام PACTOR:

 

نظام “PACTOR”: هو شكل من أشكال الإرسال الرقمي الذي يستخدمه هواة الراديو يجمع بين أفضل الميزات من “Packet Radio” و”AMTOR”؛ لتحسين نقل البيانات على نطاقات “HF” بشكل خاص، كما وجد أنّ الكميات الكبيرة نسبياً من البيانات المرسلة في كل إرسال حزمة قد يكون من الصعب تلقيها بشكل صحيح عندما تكون الظروف سيئة، من ناحية أخرى يكون بطيئاً نسبياً عندما تكون الظروف جيدة ويمكن تحقيق معدلات بيانات أعلى بكثير دون صعوبة تذكر، بحيث تهدف إلى التغلب على هذه المشكلات من خلال وجود نظام أكثر تكيفاً مع الظروف السائدة.

 

“HF” هي اختصار لـ “High frequency”.

 

“ARQ” هي اختصار لـ “Automatic repeat request”.

 

طول ومسافة PACTOR:

 

يُعد “PACTOR” هو نظام إرسال متزامن بمدة حزمة تبلغ “0.96 ثانية” ومدة “CS” تبلغ “0.12 ثانية” ووقت خمول يبلغ “0.17 ثانية” لمدة دورة إجمالية قدرها “1.25 ثانية”، حيث أنّ وقت الخمول مطلوب لإجراءات الاستيطان والاستقرار، ممّا يسمح بمسافة قصوى تبلغ حوالي “20000 كم” كما هو الحال في “AMTOR” مرجع الساعة متحكم فيه بلوري بمعيار داخلي، ومحطة البدء هي المحطة الرئيسية والمحطة الأخرى هي المحطة التابعة.

 

كما يخضع كل من برنامج “PACTOR” للحزمة لفحص التكرار الدوري “CRC” الذي يؤدي إلى تشغيل طلب “ARQ” للحزم التي لا تحقق “CRC”، حيث توفر محطة الاستقبال إقراراً بإرسال “CS”، حيث يشير تكرار نفس “CS” إلى طلب تكرار الحزمة، بحيث يبلغ طول “CS” القياسي “12 بت” ويتم إرساله دائماً عند “100 باود”.

 

“CRC” هي اختصار لـ “Cyclic Redundancy Check”.

 

“CS” هي اختصار لـ “Call sign”.

 

تكوين الحزمة ومعدل الباود في نظام PACTOR:

 

الحزم عبارة عن “96 بت” يتم إرسالها بطول “100 باود” أو “192 بت” يتم إرسالها عند “200 باود”، ومع اعتماد معدل البيانات على الظروف، كما تتكون كل حزمة من بايت الرأس وحقل البيانات وبايت الحالة متبوعاً ببايت “CRC” المعطى مرتين، حيث تتكون بايتات الرأس من نمط “8 بت” بحيث تستخدم للمزامنة و”Memory-ARQ” ووضع الاستماع، حيث يحتوي حقل البيانات على “64 بت” إذا تم إرسالها بمعدل “100 باود” أو “160 بت” إذا تم إرسالها عند “200 باود”.

 

يكون تنسيقه عادةً “ASCII” مضغوط من “Huffman”، مع “8 بت” “ASCII” التقليدي كبديل، حيث يوفر بايت الحالة عدد الحزم وتنسيق البيانات، أي سواء كان معيار “ASCII” من “8 بت” أو “ASCII” مضغوط من “Huffman” وطلب الاختراق وبت “QRT” بإجمالي “8 بتات”، كما يعتمد حساب “CRC” على “ITU-T” متعدد الحدود، و يتم حساب بايت “CRC” للحزمة بأكملها بدءاً من حقل البيانات بدون رأس، ويتكون من “16 بت”، هناك أربع إشارات تحكم مختلفة تم تحديدها كـ “CS1? و”CS2? و”CS3? و”CS4”.

 

“ASCII” هي اختصار لـ “American Standard Code for Information Interchange”.

 

“QRT” هي اختصار لـ “Quick Response Time”.

 

“ITU” هي اختصار لـ “International Telecommunication Union”.

 

بدء الارتباط في PACTOR:

 

لبدء اتصال “PACTOR”، ترسل المحطة الرئيسية حزمة مزامنة خاصة تحتوي على بايت الرأس القياسي متبوعاً بعلامة النداء أي العنوان للمحطة التابعة في نمط بت “100 باود” و”200 باود”، كما يسمح كل حقل عنوان بما يصل إلى ثمانية أحرف، مع الحرف “0F” الذي يتبع علامة الاستدعاء في كل مساحة غير مستخدمة، حيث يسمح هذا لنمط بت “200 باود” بتحديد جودة القناة، ويستجيب التابع بـ “CS1” إذا تم استلام نمط بت “200 بالباود” بدون أخطاء، أو “CS4” إذا لم يكن كذلك، ممّا يؤدي إلى تخفيض فوري لمعدل البيانات إلى “100 نطاق”.

 

بعد تلقي أول “CS1” أو “CS4” من التابع، يرسل المسؤول حزمة البيانات الأولى مع “Header=AA hexadecimal and packet count=1?، كما يتم إرسال البيانات الخاصة بالنظام بما في ذلك علامة الاتصال الرئيسية تلقائياً في البداية، حيث إذا كان “Slave” مشغولاً، فيمكنه في نفس الوقت الإقرار بالاتصال ورفضه عن طريق إرسال “CS2” واحد في كل مرة يتلقى فيها نمط التزامن الصحيح، ممّا ينهي المسؤول طلب الاتصال الخاص به بعد تلقي “CS2” مرتين على التوالي.

 

وعندما يتم إنشاء اتصال، ترسل محطة الإرسال البيانات عند “100 باود”، كما تتضمن هذه الحزمة الأولية على إشارة نداء محطة راديو الهواة التي يتم استدعاؤها، حيث يتكرر هذا عند “200 باود”، أمّا إذا كانت محطة الاستقبال تتلقى البيانات المرسلة على “100 باود” فقط، فسيتم إرسال نوع واحد من الإشعار بالاستلام ويتم تكوين الاتصال بهذه السرعة، حيث إذا تم استلام البيانات المرسلة على “200 باود” بشكل صحيح، فسيتم إرسال إقرار آخر وتستمر جهة الاتصال عند “200 باود”، وعند تكوين جهة اتصال “PACTOR”، يبقى الاتصال مشابه لأسلوب جهة اتصال “AMTOR” العادية.

 

عادةً ما يستخدم “PACTOR” أحرف “ASCII” التي تم ضغطها باستخدام خوارزمية “Huffman”، حيث يقلل ضغط هوفمان هذا متوسط ??طول الحرف لتحسين الكفاءة، كما يوضح مكافئ هوفمان المضغوط لكل سمة “ASCII” مستخدمة في “PACTOR” مع إعطاء بتة أقل أهمية “LSB” أولاً، حيث يتراوح طول الأحرف الفردية من “2 بت” إلى “15 بت“، وتكون الأحرف الأكثر استخداماً هي الأقصر، ممّا ينتج عن هذا متوسط ??طول حرف من “4 بت” إلى “5 بت” للنص الإنجليزي، بدلاً من “8 بت” المطلوبة لـ “ASCII العادي”.

 

“LSB” هي اختصار لـ “Lower Side Band”.

 

تغيير السرعة والاتجاه في PACTOR:

 

يتم اتخاذ القرار بشأن تغيير السرعة عند الطرف المستلم، من خلال التقييم التلقائي لمعدل إدخال البيانات وإحصائيات الحزمة، بما في ذلك معدل الخطأ وعدد المحاولات، حيث ترسل محطة الاستقبال “CS1” استلام بعد كل حزمة تم استلامها بشكل صحيح أو “CS4” طلب تغيير السرعة بعد استلام حزمة “200 باود” سيئة، حيث يتم تكرار البيانات الموجودة في كل حزمة “200 باود” غير معترف بها تلقائياً عند “100 باود”، كما يتطلب هذا التكرار عدة حزم من “100 باود” بسبب حقل البيانات الأصغر.

 

إذا اعترفت محطة الاستقبال بحزمة “100 باود” مستلمة بشكل صحيح مع “CS4?، ترسل محطة الإرسال الحزمة التالية عند “200 باود”، أمّا إذا لم يتم التعرف على حزمة “200 باود” التالية بعد عدد من المحاولات التي يختارها المشغل وعادة محاولتان، يتم إعادة السرعة تلقائياً إلى “100 باود”، ويمكن أن تتغير محطة الاستقبال للإرسال بإرسال “CS3” كطلب اقتحام على رأس حزمة البيانات الأولى الخاصة بها، حيث في نهاية الاتصال يتم إرسال حزم مزامنة خاصة بنهاية الاتصال “QRT” والتي تحتوي على عنوان المستلم بالترتيب المعكوس، كما تتكرر هذه العملية حتى تستقبل المحطة المرسلة الإشعار بالاستلام.

"
شارك المقالة:
10 مشاهدة
هل أعجبك المقال
0
0

مواضيع ذات محتوي مطابق

مقالات عشوائية

فيديو : مرسيدس C180 تصطدم بثلاث سيارات مرسيدس أخري في موسكو !!
مرسيدس AMG GT تزداد بهجة بالكشف عن باقة ألوانها الكاملة
مرسيدس ستعدل من ضبط نسب النقلات لسيارتها في سنغافورة
وولف: ثنائي مرسيدس أصبحوا كما الأعداء
مرسيدس تقدم A-Class2 Style Edition للسوق الألماني فقط
مرسيدس B-Class المحسنة تظهر ببعض التعديلات في الشكل وتجهيزات عديدة
مرسيدس AMG GT الجديدة كلياً تخرج أخيراً للنور بقوة 503 حصان
برابوس Business Lounge . . عندما تتحول مرسيدس سبرينتر لمكتب فاخر كامل الإمكانيات
مرسيدس SLS AMG تحصل علي حياة جديدة عبر لمسات ميشا ديزاين
وولف: حظر اتصالات الفرق معقد ومتناقض
فيديو : سعودي يبهر العيون بمرسيدس G63 6×6 وباجاني هيورا
مرسيدس C63 AMG بقوة 660 حصان . . التاكسي الأسرع في ألمانيا
هورنر: ريدبول قد لا تستطيع اللحاق بمرسيدس
لاعب بارين ميونخ جيروم بوتينج يحصل على سيارة G 63 AMG معدلة
فيديو : مرسيدس C63 AMG بتعديل PP-Performance . . آلة Burnout متوحشة
التصنيفات تصفح المواضيع
youtubbe twitter linkden facebook