كيفية اختبار الضغط في السيارة

الكاتب: سامي -
كيفية اختبار الضغط في السيارة
"كيفية اختبار الضغط في السيارة:
1- تدفئة وفصل المحرك:
2- إجراء الاختبار:

غالباً ما يتم إجراء اختبارات الضغط لمراقبة حالة محرك السيارة، جنباً إلى جنب مع الصمامات والمكونات الداخلية الأخرى، إذا لم تكن السيارة تعمل كما ينبغي، يمكن أن يشير الاختبار إلى أن أحد المكونات قد بدأ في التآكل، إذ لا يتطلب إجراء الاختبار خبرة ميكانيكية كبيرة ويمكن إجراؤه في المنزل باستخدام مقياس ضغط، إذا حصلنا على قراءات غير عادية من إحدى اسطوانات المحرك، فنحن نعرف مكان المشكلة.



كيفية اختبار الضغط في السيارة:


1- تدفئة وفصل المحرك:


جعل المحرك يصل إلى درجة حرارة التشغيل العادية، إذا لم نقوم بقيادة السيارة مؤخراً، سيكون المحرك بارداً، نقوم بتشغيل السيارة كالمعتاد ونستمر في تشغيل المحرك لمدة 5 إلى 10 دقائق، يجب الحرص على عدم زيادة سخونة المحرك عن طريق تركه يعمل لفترة طويلة قبل الاختبار، سنكون قادرين على الشعور بالحرارة المنبعثة من المحرك عندما نقترب منه، إذا كنا قد أخذنا السيارة في رحلة طويلة مؤخراً، فنتركها 30 دقيقة على الأقل لتبرد، يجب التأكد من أن المحرك يصل إلى درجة حرارة التشغيل العادية.


يمكن أيضاً محاولة إجراء اختبار ضغط على محرك بارد، لكن الاختبار يكون أكثر دقة عندما يكون المحرك دافئاً.


إيقاف تشغيل المحرك قبل فتح غطاء المحرك، نقوم بإزالة المفتاح من الإشعال لضمان إمكانية إزالة المكونات بأمان من حجرة المحرك، إذا تم توصيل السيارة بالحائط للشحن، فنقوم بفصل كيبل الشحن أولاً قبل التعامل مع أي مكونات.


استخدام القفازات والنظارات الواقية المعزولة للحماية، نظراً لأننا سنكون بالقرب من الأجزاء الساخنة، نستخدم قفازات مقاومة للحرارة أثناء الوصول إلى حجرة المحرك، يجب الحرص دائماً على ارتداء القفازات لحماية أنفسنا من الحروق، تعتبر نظارات الأمان حماية جيدة ضد الغازات ورذاذ الزيت المحتمل عند فصل مكونات المحرك، في معظم الحالات، لن يخرج أي غاز أو زيت أثناء الاختبار، لكن من الأفضل أن نكون في وضع آمن ونستخدم النظارات الواقية، إذا كان الاختبار على محرك السيارة البارد، فلن نحتاج إلى القفازات.


إزالة مضخة الوقود أو فيوز الحقن في السيارة، نحدد موقع صندوق الفيوزات والذي يكون عادة داخل حجرة المحرك بجانب السائق أو داخل حجرة المحرك، نفتح العلبة السوداء الخاصة بالفيوزات للكشف عن الفيوزات البلاستيكية الملونة الموصولة في فتحات مختلفة، غالباً ما تكون فيوزات مضخة الوقود ملونة باللون الأزرق، على الرغم من أن ذلك قد يختلف اعتماداً على السيارة، بمجرد العثور على فيوز مضخة الوقود، نقوم بسحبه للخارج باستخدام ملقط؛ لمنع الوقود من التدفق إلى المحرك أثناء اختبار الضغط.


يمكن وضع صندوق الفيوزات في مكان آخر في السيارة مثل أسفل عجلة القيادة أو داخل صندوق الراكب، حيث يختلف باختلاف السيارة، نرجع إلى دليل المالك أو نبحث عن رسم تخطيطي على علبة الفيوزات، سيُظهر لنا موقع الفيوز أو الصمامات التي نحتاج إلى إزالتها، إذا لم يكن لدينا دليل أو رسم تخطيطي، فنبحث عن طراز السيارة عبر الإنترنت لمعرفة ما إذا كان يمكن العثور عليها.


فصل فتيل ملف الإشعال في صندوق الفيوزات، سيؤدي هذا إلى تعطيل نظام الإشعال حتى لا يتمكن من إرسال شرارة كهربائية إلى شمعات الإشعال في المحرك، نستخدم دليل المالك أو الرسم التخطيطي لصندوق الفيوزات لتحديد موقعه وإزالته، نحتفظ به منفصلاً عن فيوز الوقود حتى نعرف أيهما يذهب إلى أين بعد الاختبار، إذا لم يكن في السيارة مصهر إشعال، فنبحث عن ملف الإشعال الكبير في حجرة المحرك، يبدو وكأنه اسطوانة موجودة فوق المحرك، نسحب السلك الكبير المتصل بالجزء العلوي من الملف.


فصل الأسلاك عن كل شمعة احتراق على المحرك، نفحص المحرك بحثاً عن سلسلة من الكيبلات السوداء تخرج من الطرف العلوي، نمسك كل سلك من النهاية، ثم نقوم بلفه مع سحبه لأعلى في نفس الوقت لفصله عن كتلة المحرك، سيبقى الطرف الآخر من كل سلك موصلاً، لذا لن نتمكن من إخراجهم من حجرة محرك السيارة، بدلاً من ذلك، ندفعهم إلى جانب المحرك، نقوم بتسمية الأسلاك حتى نعرف مقبس الإشعال الذي يتصل به كل واحد، عادةً ما تكون أسلاك شمعة الإشعال جيدة التوجيه ولكن نحتفظ بها منفصلة على أي حال لتقليل إمكانية الخطأ عند تركيبها.


لا نحتاج إلى إخراج الأسلاك لإجراء الاختبار ولكن نضع في اعتبارنا اغتنام الفرصة لفحصها واستبدال  الأسلاك التالفة، تحتوي بعض السيارات على ملفات إشعال بدلاً من شمعات الإشعال ولكن يمكن إزالتها بنفس الطريقة.


إزالة شمعات الإشعال باستخدام مفتاح ربط، لتسهيل عملية الإزالة قدر الإمكان، نقوم بتركيب مفتاح الربط بمقبض تمديد ومقبس شمعة الإشعال، ثم نقوم بإدخال المقبس في فتحات المحرك غير المغطاة بالأسلاك التي قمنا بإزالتها، بمجرد أن يكون مفتاح الربط على شمعة الإشعال بالداخل، نقوم بتدويره عكس اتجاه عقارب الساعة حتى نتمكن من رفعه من المحرك، تحتوي كل اسطوانة على شمعة احتراق، تتوفر مجموعة المقابس جنباً إلى جنب مع مقاييس الضغط وقطع الغيار عبر الإنترنت أو في معظم متاجر قطع غيار السيارات.


نقوم بتسمية كل شمعة إشعال بالطباشير أو قطعة من شريط اللاصق حتى نعرف الأسطوانة التي تنتمي إليها، نضع في اعتبارنا فحص شمعات الإشعال بحثاً عن التلف أثناء إخراجها، إذا بدت مهترئة، فيجب استبدالها، قد يكون الزيت المحترق أو أي جزيئات أخرى علامة على وجود مشكلة في المحرك.


2- إجراء الاختبار:


وضع محول اختبار الضغط في الاسطوانة الأولى للمحرك، ننظر لأسفل على المحرك لمعرفة الاسطوانة الأقرب إلى مقدمة المحرك، توجد الاسطوانة الأولى في أقصى اليمين في معظم المحركات، بمجرد الوصول إليه، نضع خرطوم ضاغط الاختبار في فتحة شمعة الإشعال ونقوم بتدويره في اتجاه عقارب الساعة باليد حتى يستقر في مكانه، نضع في اعتبارنا أن مجموعات اختبار الضغط غالباً ما تأتي مع خراطيم متعددة، نستخدم واحد يناسب محرك السيارة، يجب التحقق من ملصق الحجم الموجود على الخرطوم ومطابقته مع حجم شمعات الإشعال.


توصيل مقياس الضغط بالخرطوم، إذا كنا نختبر محرك ديزل، فيجب التأكد من أننا نستخدم مقياساً مصمماً للديزل؛ لأنه سيكون لديه تحمل ضغط أعلى، بعد ذلك، نتحقق من نهاية المقياس بحثاً عن موصل معدني يناسب نهاية الخرطوم، قد يحتوي المقياس أيضاً على حلقة يجب رفعها عند وضعها على الخرطوم، بخلاف ذلك، يكون الأمر بسيطاً مثل توصيل أحدهما بالآخر، يجب التأكد من توصيل المقياس جيداً بالخرطوم، إذا شعرنا أنها فضفاضة، فسوف تؤثر على الاختبار، كذلك يوجد بعض مقاييس خاصة بالضغط يتم توصيلها مباشرة بالمحرك ولا تتطلب خرطوماً.


تكرار اختبار الاسطوانة 4 مرات على الأقل لإكمال الاختبار، نقوم بتدوير المفتاح في الإشعال ثم نحرره، نفعل هذا حوالي 4 أو 5 مرات دون إغلاق السيارة على الإطلاق، سيتم تشغيل المحرك طوال العملية بأكملها، عند الانتهاء، نتحقق من مقياس الضغط للحصول على نتيجة الاختبار، يجب أن تتوقف الإبرة الموجودة على المقياس عن الحركة وتشير إلى رقم، إذا بقي في مكانه، فنقوم بتشغيل المحرك لمدة تصل إلى 10 ثواني، نطلب من صديق الجلوس في مقعد السائق وتشغيل المحرك، بهذه الطريقة، يمكن مراقبة مقياس الضغط.


إذا كانت السيارة تحتوي على مشغل عن بعد، فيمكن أيضاً استخدامه لتجنب الاضطرار إلى الجلوس خلف عجلة القيادة.


نقل مقياس الضغط لتكرار الاختبار على الاسطوانات الأخرى، نقوم بفك محول الخرطوم يدوياً، ثم نحركه على الاسطوانة الثانية، نستمر في فعل ذلك حتى نحصل على نتيجة لجميع اسطوانات المحرك، يجب التأكد من تسجيل كل رقم على ورقة حتى نتمكن من مقارنتها عند الانتهاء، نقوم باختبار كل الاسطوانات بالترتيب، بدءاً من الاسطوانة الأولى، نحافظ على نتائج الاختبار منظمة، بمجرد الانتهاء من الاختبار، يمكن إزالة مقياس الضغط والخرطوم.


ملاحظة قراءات الضغط بين 125 و 175 رطل لكل بوصة مربعة على محرك قياسي، تقع معظم اسطوانات المحرك في منتصف هذا النطاق، في العادةً يكون حوالي 125 رطل لكل بوصة مربعة، مع ذلك، قد يختلف التصنيف الدقيق بسبب العديد من العوامل مثل نوع السيارة ونوع المحرك الذي نختبره وحالته العامة، إذا رأينا نتيجة تبدو غير عادية، فنبحث عن اسطوانة المحرك التي تحتوي على هذه المشكلة، بالنسبة لمحركات الديزل يكون PSI الأمثل بين 275 و400، تشير القراءات الفردية المنخفضة إلى مشاكل خاصة بالاسطوانة مثل حلقات المكبس التالفة.


إصلاح المحرك إذا بدا أنه لا يعمل بشكل صحيح، المحرك جزء مهم من أجزاء السيارة، لذلك لا يجب عدم تجاهل القراءات الضعيفة من اختبار الضغط، قد يكون تحديد مشاكل المحرك وإصلاحها أمراً صعباً للغاية للقيام به بأنفسنا، إذا كنا بحاجة إلى مساعدة، نأخذ السيارة إلى ميكانيكي مؤهل في أسرع وقت ممكن، إذا كانت القراءة المنخفضة من اسطوانة واحدة، فنقوم بفحصها بحثتاً عن حلقات المكبس التالفة، إذا كانت نتائج الاختبار متطابقة، فقد تحتوي الاسطوانة على صمام تالف.



"
شارك المقالة:
229 مشاهدة
هل أعجبك المقال
0
0

مواضيع ذات محتوي مطابق

التصنيفات تصفح المواضيع
youtubbe twitter linkden facebook