الأجهزة الذكية التي تساعدك في تحسين جودة عملك من المنزل

الكاتب: سامي -
الأجهزة الذكية التي تساعدك في تحسين جودة عملك من المنزل
"ما هي أهم الأجهزة الذكية التي تحسين جودة عملك من المنزل؟
مكبر الصوت الذكي (Amazon Echo Dot):
ماكينة القهوة الذكية (Atomi smart coffee machine):
سماعات البلوتوث (Tribit XFree Tune Bluetooth headphones):
مراقب الهواء الذكي (IClever air quality monitor):
مصابيح (LED) الذكية (Peteme smart LED light bulb):
الترموستات الذكي (Honeywell Home Wi-Fi Smart Color Thermostat):
ما هي أهم الأجهزة الذكية التي تحسين جودة عملك من المنزل؟



مع اختلاف المهام والوظائف في مختلف القطاعات تتجه العديد من المؤسسات والشركات أكثر من أي وقت مضى، لتقليل عدد الأفراد المتواجدين في المكاتب، بهدف المحافظة على السلامة العامة والالتزام بالتباعد الاجتماعي، حيث يعمل الكثير منا في الوقت الراهن من المنزل، ومن المحتمل أن تكون أجريت بعض التغييرات على إعدادات عملك، ربما تكون قد اشتريت كرسي جديد أو شاشة ثانية، ولكن هل فكرت في اعتماد بعض الأجهزة الذكية لتحسين إنتاجية عملك من منزلك؟



مكبر الصوت الذكي (Amazon Echo Dot):



يمكنك من خلال مكبرات الصوت الذكية أداء الكثير من مهام العمل اليومي، وتنظيم عملك باستخدام أوامر صوتية بكل سهولة، حيث تسمح خيارات مثل “أمازون إيكو” أو “جوجل هوم” بالاقتران مع العديد من الأجهزة الأخرى؛ بحيث يمكنك التحكم بها بصوتك. ولا شك في أن مكبرات الصوت نفسها مفيدة أيضًا لجدولة التذكيرات وضبط التقويم، والأسئلة السريعة، كما أن الاستعانة بها يمكن أن توفر لك مساحة من الوقت. وعلى الرغم من أن بعض نماذج الماركات الشهيرة ميسورة التكلفة بشكل عام، إلا أنه يمكنك الحصول على الكثير من النماذج الأخرى الأكثر خصائص والأقل شهرة لدعم معظم الأجهزة وبتكلفة أقل.



ماكينة القهوة الذكية (Atomi smart coffee machine):



هل ترغب بأن تستيقظ وتجد قهوتك الطازجة جاهزة في وقتها المحدد لتبدأ عملك بالنشاط اللازم، ومن خلال ماكينة القهوة الذكية تستطيع بالفعل أن تصنع القهوتك المُفضّلة في الموعد المحدد تمامًا في منزلك الذكي، ومن الأمثلة عليها ماكينة القهوة الذكية (Alexa)، وباستخدام التطبيق الخاصة بها على هاتفك الذكي أو جهازك اللوحي. ورغم توفر ماكينات قهوة قياسية بخيارات عالية الجودة وتكاليف مرتفعة، تتوفر أيضًا ماكينات قهوة مفلترة أبسط بميزات ذكية وبميزانية أقل تمكنك من الحصول على الكافيين من منزلك وأنت مرتاح دون إهدار المزيد من النقود في سلسلة المقاهي المفضلة لديك.



سماعات البلوتوث (Tribit XFree Tune Bluetooth headphones):



لتتمكن من العمل من منزلك والتفاعل مع باقي الزملاء في عملك، ولتنضم إلى الاجتماعات اللازمة فأنت بحاجة إلى سماعات ذكية لذكك، حيث تتميز سماعات الأذن الذكية وسماعات الرأس بمجموعة من الوظائف، مثل تشغيل الموسيقى والرد على المكالمات الهاتفية، والأهم من ذلك إلغاء الضوضاء ليس فقط عندما تكون بالخارج ولكن وأنت في المنزل كذلك. حيث يمكنك ارتداء سماعات الرأس اللاسلكية لإجراء المكالمات بدون استخدام اليدين، بالإضافة إلى حجب الأصوات التي قد تجدها مشتتة للانتباه، وعلى الرغم من أن بعض النماذج الأكثر تميزًا توفر ميزات إضافية، إلا أن الميزات الأساسية لا تزال متاحة في النماذج الأرخص والأقل شهرة.



مراقب الهواء الذكي (IClever air quality monitor):



قد يسبب تراكم الملوثات من الغبار والجسيمات الأخرى بالهواء في تقليل درجة نقاء الهواء، وهذا الأمر يجعلنا نشعر أحيانًا بالإرهاق والخمول وعدم الارتياح؛ نظرًا لأن أجسامنا تفشل في الحصول على الأكسجين النقي الذي تحتاجه. وهناك العديد من نماذج شاشات مراقبة جودة الهواء الذكية ذات التكلفة المرتفعة والتي لا تحدد الهواء فحسب بل تنظفه أيضًا للتأكد من الحفاظ على الصحة والحيوية والنشاط، ولكن هناك بعض الخيارات الأخرى الملائمة وبميزانية متواضعة تتيح لك معرفة متى قد تستفيد من فتح النافذة للحصول على بعض الهواء النقي.



مصابيح (LED) الذكية (Peteme smart LED light bulb):



المصابيح الذكية هي أحد أكثر العناصر انتشاراً في المنازل الذكية، حيث نستطيع بلمسة زر واحدة تشغيلها وإيقافها وضبط مدى سطوع الإنارة، ويمكن لبعض تلك المصابيح تغيير ألوانها مثل مصابيح (Peteme) الذكية، والتي توفر شاشة ألوان متغيرة باستمرار. وبالإضافة إلى الفوائد التي تعود على عملك من الحياة المنزلية، فإن المصابيح الذكية هي أيضًا صديقة للبيئة بشكل عام على المدى الطويل، وهذا يعني أنها يمكن أن تساعدك في الحفاظ على فواتير الطاقة الخاصة بك إلى جانب كونها خياراً أفضل للبيئة. وفي حين أن المصابيح الذكية قد تكلف أكثر من المصابيح القياسية، إلا أنها أثبتت منذ فترة طويلة أنها استثمار جيد على المدى البعيد. 



الترموستات الذكي (Honeywell Home Wi-Fi Smart Color Thermostat):



نستطيع التحكم في تنظيم درجة الحرارة في الشركات والمؤسسات من خلال المدفأة وتكييف الهواء عالي الطاقة، إلا أن الأمر يختلف تماماً في المنزل فقد يكون لديك منظم حرارة قياسي فقط، وقد لا تتناسب جداول التدفئة والتبريد المنتظمة دائمًا مع توقعات الطقس.



لذلك تستطيع الاستعانة بأجهزة الترموستات الذكية مثل (Honeywell Home)  المتوافقة مع كل من (Alexa) ،(SmartThings) ،(Google Home) و(IFTTT) والتي تستجيب في الوقت الفعلي لتتكيف مع تغير الظروف حتى تشعرك بالراحة بناءً على الإعدادات المحددة مسبقًا، وإذا ضبطت الإعدادات بعناية يمكنك استخدام لمسة أخف بكثير في ضبط التدفئة لأعلى ولأسفل مقارنة بما قد تفعله باستخدام المنظم القياسي، وبالتالي تتمكن من تقليل كمية الحرارة التي تهدرها وتوفر المال.



"
شارك المقالة:
9 مشاهدة
هل أعجبك المقال
0
0

مواضيع ذات محتوي مطابق

التصنيفات تصفح المواضيع
youtubbe twitter linkden facebook