أصحاب المطاعم الصينية يستعينون بمترجم زكى لتلبية طلبات مشجعى الأولمبياد

الكاتب: سامي -
أصحاب المطاعم الصينية يستعينون بمترجم زكى لتلبية طلبات مشجعى الأولمبياد
"استعان أصحاب المطاعم فى أولمبياد بكين بجهاز يشبه الهاتف الذكى يستطيع الترجمة الفورية من لغة الماندرين الصينية للغات الاخرى مع  الجمهور الاجنبي المتابع للاولمبياد، بالاضافه لآلاف من الرياضيين والمدربين والصحفيين والفنيين في الصين الذين يمتلكون أموال لصرفها.

الهاتف الذكي
 
قال وانج جيانشين، مساعد متجر الآيس كريم، في الأيام القليلة الماضية كان لدينا المزيد من الزبائن، واعتمدنا على هذا الهاتف الذكي للترجمة عند التواصل معهم.

وتتم الترجمة من خلال التحدث إلى الهاتف الذكي الذي يقوم بترجمة كلمات الشخص بسرعة قبل قراءتها مرة أخرى بصوت أنثوي
يوضح موقع"" سبوتنيك"" نظرًا لأن الموظفين والمتطوعين غالبًا ما يرتدون الكمامات والأقنعة الواقية البلاستيكية، ما يجعل التواصل صعبًا، ولا تشترك لغة الماندرين مع لغات مثل الإنجليزية والألمانية والنرويجية والفرنسية والروسية التي يتحدث بها العديد من المنافسين الأولمبيين لحسن الحظ، وُجدت المساعدة على أجهزة مثل ""iFLYTEK Jarvisen""، وهو مترجم ذكي معتمد على الذكاء الاصطناعي (AI) تم تطويره في الصين.

وقال نيكي هانكوك، الملحق الإعلامي لفريق الولايات المتحدة، لـ ""رويترز""، بعد طلب الغداء في مطعم ""جرين دراجون"" أعتقد أن التطبيق يعمل بشكل جيد للغاية، ويبدو أنه يعمل بشكل مثالي. أجابتني (النادلة) وكانت قد قالت نفس الشيء الذي قلته..

من جانبها، رأت لو جوانلي، مديرة مطعم ""التنين الأخضر""، أن عددًا قليلاً من الزبائن قد تعجبوا لدى تلقيهم نصائح غير متوقعة حول قائمة الطعام، عندما تُرجم ""الفطر"" إلى ""الفطريات"" من بين الحالات الشاذة الأخرى. وأضافت قائلة:

بعض أطباقنا لها أسماء تقليدية غير عادية إلى حد ما، لذلك هناك بعض عدم الدقة في الترجمة، لكن ذلك لم يقلل من اهتمام الزبائن (بالأطباق). إنه أمر مضحك للغاية.


"
شارك المقالة:
60 مشاهدة
هل أعجبك المقال
0
0

مواضيع ذات محتوي مطابق

التصنيفات تصفح المواضيع
youtubbe twitter linkden facebook